ما هي الاكزيما وطرق للتخلص منها

ما هي الاكزيما وطرق للتخلص منها

ما هي الاكزيما وطرق للتخلص منها


 الإكزيما هي اضطراب جلدي مزمن يؤثر على الجلد ويسبب حكة شديدة وجفافًا وبثورًا. يعتبر الإكزيما أحد أكثر الأمراض الجلدية شيوعًا، حيث يصاب بها حوالي 10-20% من الأطفال و3-10% من البالغين في العالم. وعلى الرغم من أن الإكزيما لا تشكل خطرًا على الحياة، إلا أنها تتسبب في عدم الراحة والإحراج، وقد تزيد من خطر الإصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية في الجلد.


تتسبب الإكزيما في تلف الحاجز الوظيفي للجلد، والذي يحمي الجلد من الجفاف والعدوى، وذلك بسبب نقص في بعض الدهون الأساسية التي توجد في الجلد. يؤدي هذا النقص في الدهون إلى فقدان الماء من الجلد وزيادة نسبة الحموضة فيه، مما يجعله أقل مرونة وأكثر عرضة للاحتقان والالتهاب. وتتسبب العوامل الوراثية، والبيئية، والغذائية، والنفسية، والعدوى في تفاقم حالة الإكزيما.


وفيما يلي بعض الطرق للتخلص من الإكزيما:


1- استخدام الكريمات والمراهم المرطبة

يمكن استخدام المرطبات لترطيب الجلد والحد من الحكة والالتهاب. تختلف تركيبة هذه المرطبات، وينصح بالبحث عن مرطب يحتوي على مكونات مثل الجلسرين والألوة فيرا وفيتامين E، حيث تعمل هذه المكونات على ترطيب الجلد وتهدئة الحكة.


2- الحرص على تجنب العوامل المحفزة للإكزيما

من العوامل التي تسبب تفاقم حالة الإكزيما هي العرق الزائد، وتناول الأطعمة المسببة للحساسية، والتعرض للمناطق الجافة والعرضة للهواء البارد. ينصح بتجنب هذه العوامل قدر الإمكان.


3- استخدام المواد المضادة للالتهابات

يمكن استخدام المواد المضادة للالتهابات الموضعية لتخفيف الحكة والالتهاب. يمكن استخدام المرهم المضاد للالتهابات الموضعي المحتوي على الكورتيزون، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدامه.


4- تناول الأطعمة الغنية بالأحماض الدهنية الأساسية

تحتوي بعض الأطعمة على الأحماض الدهنية الأساسية مثل الأوميغا-3 والأوميغا-6، والتي تعمل على تحسين صحة البشرة وتخفيف الالتهابات والحكة. يمكن تناول الأسماك الدهنية مثل السلمون والتونة، والمكسرات مثل اللوز والجوز، والزيوت النباتية مثل زيت الزيتون وزيت بذور الكتان.


5- الحرص على النظافة الشخصية

ينصح بالاهتمام بالنظافة الشخصية وتجنب استخدام الصابون القاسي والمنتجات الكيميائية الحادة التي يمكن أن تزيد من جفاف الجلد وتفاقم حالة الإكزيما. يمكن استخدام الصابون اللطيف والمنتجات الطبيعية المصممة خصيصًا للبشرة الحساسة.


6- العلاج الدوائي

في الحالات الشديدة، يمكن للطبيب وصف العلاج الدوائي لتخفيف الحكة والالتهاب. يمكن استخدام الكورتيزون الموضعي أو الفموي، والمضادات الحيوية إذا كان هناك عدوى بكتيرية، والمضادات الفيروسية إذا كان هناك عدوى فيروسية.


في النهاية، يجب الاهتمام بالعناية الشخصية واتباع نظام حياة صحي للوقاية من الإكزيما وتخفيف أعراضها. ينصح بالتحدث مع الطبيب إذا كانت حالة الإكزيما تسبب تأثيرًا كبيرًا على الحياة اليومية، أو إذا كانت الأعراض تزداد سوءًا رغم اتباع الإجراءات المناسبة.

إرسال تعليق

أكتب تعليقك هنا

أحدث أقدم